الحكة في الليل | انجکس

الحكة في الليل , الكابوس من أجل نوم مريح

من المحتمل أنك قد تعثرت بهذه المقالة بالصدفة , على الرغم من ذلك لديك فرصة جيدة سواء أنت أو أي شخص تعرفه يعاني من الإحباط بسبب المعاناة مع الحكة الليلية وهذا يطرح في الأذهان مجموعة من التساؤلات تحتاج إجابات موثوقة وصحيحة .
الحكة الليلية أو كما تسمى علمياً “nocturnal pruritus” هي حالة مزعجة حقاً للإنسان إذ تعطل نظام النوم والراحة عنده وبالتالي يعاني اضطرابات مختلفة ناجمة عن الإرهاق والأرق . تُعنى الأسباب الأصلية لهذه الحكة الليلية إلى أسباب طبيعية أو مشاكل صحية أكثر خطورة وتؤثر حقاً على صحة الفرد بشكل عام .

يبلغ متوسط ساعات النوم الليلي الطبيعية لشخص يبلغ من العمر أقل من 65 عاماً  من 7 إلى 9 ساعات في الليلة الواحدة , إذ تستمر الوظائف الهامة في الجسم خلال النوم , بما في ذلك المواجهات الالتهابية , ومراقبة المناعة , وتقويض المستقبلات التي ينتجها الدماغ , وإدارة العمليات العصبية .

لذلك فإن قلة النوم تؤثر بشكل أساسي على استقرار العمليات الحياتية لجسم الانسان ويمكن أن تسبب اضرابات في وظائف الأعصاب وتغيرات في المزاج والهرمونات ومستويات المناعة ولها تأثيرات أخرى عديدة على الصحة العامة والراحة بشكل عام لجسم الانسان.

كما ذكرنا سابقاً, قد يكون هناك العديد من الأسباب الجذرية لإحساس الحكة المتكرر في الليل ولكن السبب الذي نود التركيز عليه  بشكل أساس هو عث ديموديكس , الذي لا يؤخذ بعين الاعتبار في أكثر الأحيان على الرغم من أنه أحد أهم العوامل المسببة لهذه الحالة المزعجة .

الحكة | انجکس

عث ديموديكس والحكة الليلية 

عث ديموديكس هو طفيليات مجهرية و تعد طفيلياتٍ طبيعية تتطفل على جلد الإنسان , إذ استطاعت الدراسات العثور على نوعين من الديموديكس التي تلحق أضرار بالإنسان وهي: “Demodex folliculorum” (الدويدات الجُريبية  أو عث ديموديكس الجريبي ) و  “Demodex brevis” (الدويدات الصغيرة أو عث ديموديكس الصغير).

عادة تعدادها أو تراكمها ضمن الجلد صغيراً بالحالة الطبيعية وبالتالي لا يكون لها أي أثرٍ يذكر أو أعراض غير محمودة. ولكن أسباب مثل الإجهاد والمرض وقلة النوم أو استخدام بعض أنواع الأدوية التي يمكن أن تؤدي إلى ضعف في جهاز المناعة , يمكن أن تساعد على زيادة التراكم الكثيف لهذه الطفيليات على الجلد و خصوصاً في بصيلات الشعر والغدد الدهنية وهذا بدوره يؤدي إلى ظهور الأعراض الغير مرغوبة والمزعجة والتي تنذر بالخطر المحدق الناجم عن هذا التراكم الكبير لعث ديموديكس . يمكن أن تختلف الأعراض من شخص لآخر ولكن أحد أكثر المؤشرات المتفق عليها لدى جميع المصابين بهذه الآفة هو الحكة الليلية المزعجة جداً.

على الرغم من أنه قد لا يواجه كل شخص هذا النشاط الليلي للعث , إلا أنه بالواقع في حالة ظهوره هذا يشكل  مؤشر واضح على النشاط السيء المتطفل لعث ديموديكس ومنذراً بذلك لأخطار أكثر سوءاً  وهنا نطرح على أنفسنا السؤال, كيف علينا تقييم الاصابة؟؟. فيأتي الجواب من خلال اختبار انجكس المجاني .

إذا كنت تعاني من نوع من الحكة الليلية أو إحساس الزحف على الجلد المرتبط بالحكة الليلية , لا تتردد في طلب المساعدة من انجكس . يمكنك أن  تنتهز فرصتك في أخذ الاستشارة المجانية حول عث ديموديكس من مستشارينا  في شركة انجكس , وبذلك تكتشف فيما إذا كنت تعاني من تراكم هذه الطفيليات  وما يمكنك فعله حيال ذلك .

انجکس | استشاري ديموديكس انجكس

على الرغم من أن الحكة في الليل يمكن أن يكون لها عوامل وأسباب جلدية وغير جلدية. لذلك  نشجع أي شخص يعاني من هذه المشكلة المزعجة على التماس الاستشارة الطبية واستكشاف جميع الاحتمالات والقيام بالعناية الصحية الواجبة للتخلص من هذه الحكة و عواملها المزعجة.

ومع ذلك ، لا ينبغي بالتأكيد التغاضي عن آثار عث ديموديكس الذي يشكل عاملاً مساهماً ومسبباً أساسياً في الحكة الليلية ، خاصة عندما تكون مصحوبة بأعراض أخرى من أعراض تراكم عث ديموديكس على جسم الانسان ،ونشجع أي شخص يمر بهذه المشكلة على التحدث مع أحد مستشارينا  الحاضرين لتقديم الاستشارة والإجابة عن أي تساؤل يخص عث ديموديكس والأعراض المرافقة له.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *